ويل.. لقلبي منك ايتها الأنثى

فأنا.. بحق أصبحت هنا وهناك

لا أعلم .. لماذا معك أنت بالذات

أشعر .. بأنني الآن أصبحت

أكثر .. قربا لك

من .. قلبك

من .. روحك




فآه .. منك أيتها الأنثى




لماذا .. فقط هنا

أجد .. بأن هذا الحب

يأتي .. معك من خلال

ضحكاتك .. البريئة




فيا أيتها .. القادمة من هناك

من .. زمن الحب من ذاك الزمن

الذي .. التقينا فيه معا يوما ما







ما أعجب .. الآن سيدتي

أن .. نهاجر نحن هناك

لنستوطن .. فقط تلك الحدود

التي.. أصبحت بلا حدود




وما أعجب .. هذا الحزن حينما

يختارنا .. نحن فقط لصحبته

في .. زمن تندر فيه الصحبة




وما أعجب .. هذا الألم القاسي

الذي .. أصبح يكتبنا هنا

كقصة .. تبدأ فصولها

في .. آخر معاقل العشاق




أشياء.. كثيرة أيتها الأنثى




لازالت .. تستنهض نفسها فينا

ولازال .. الحب قربنا هنا

يمنع .. فينا بكل إتقان

كل .. مايجب أن يكون

وكل .. مايجب أن يحدث

ليأتي .. بالقلب حينها عاريا

إلا.. من جنون يرفع وتيرته

كلما .. كان الحب أحق بأن يتبع




معذبة القلوب



ولكني .. هنا سيدتي




برغم .. كل شئ أحاول فقط

أن ألتقط خيوط حلمي

والذي.. لازال يتساقط علي

من .. هناك

من .. سماء الأمنيات










فآه .. ياسيدتي




من .. أين أبدء الآن أنا

مشوار .. تأرجحي فيك

وأنا .. الآن بكامل حيرتي

يستدعيني .. غموضك أنت

بأن.. أعقد معه تحالفا خفيا

لكي .. أنجو من حيرتي

لأغمض .. بعدها

عيناي .. وأمضي وحدي

إلى.. قدري

بعينين .. مفتوحتين

بعدها .. لا أرغب

بأن .. أرى شيئا







فقط .. دعيني الآن ارجوك

ألتجئ .. بروحي

وحدي .. إلى هناك

إلى .. ذاك الفراغ

والى .. تلك العتمة

دعيني .. أغرق بها طويلا

هاربا .. من ضوضاء

وصخب .. غموضك

فهناك .. علني حينها

أرى .. بقربي

ال لاشئ .. فقط

فأنا.. أحب دوما أن

أراه ..

وأستمتع ..

برحابته..







هنا .. فقط أيتها الأنثى




بصدق.. شعرت بالاختناق

وبأن .. معدل الهواء قل

هناك .. في رأسي

فقد .. اكتشفت هنا

بأني.. قد أضعت

رئتي .. هنا بعد

حينما .. شعرت

أنا .. هناا للحظات

بالجفاف .. في وريدي

بسبب .. غموضك الكبير







اخيرا .. عذرا .. ياسيدتي !




فا أنا .. هكذا اعتدت دائما

التنقل .. والترحال وسط كوابيس الحزن

في .. مدن الألم واحتضار كل حلم جميل

كان .. يحمل لي وطن بين كفي وجعي

وماعاد .. يبعثرني هنا الحزن أكثر وأكثر

لأنه .. منذ زمن طويل استقر أخيرا هناك

بالعمق .. مني لتصبح هنا لذة الحزن هذه

أعظم .. وأجمل منها مع أشلائي

حينما.. لم يبقى في بعدك أنت هنا

سوى .. هذ النبض

وبعض .. مساحات بيضاء

لازالت .. تعقد محاكمتها

مع.. كل نفس يغادرني





معذبة القلوب



شـــاهـــد ايـضـــا:

رسائل عيد رومانسية للأصدقاء والأحباب

رسائل تهاني بمناسبة عيد الأضحى

رسائل تهاني بمناسبة عيد الأضحى

قصة حب جزائرية بالدارجة

نكت حب و رسائل حب مضحكة

رسالة حب بين زوجين

قصيدة حب مضحكة

أجمل رسائل عيد الفطر المبارك

رسائل عيد الفطر 2012

رسائل عيد فطر للحبيب

رسائل عيد للحبيب

رسائل حب عيد سعيد

حبيبي والعيد

حبيبتي الغالية والعيد

مسجات عيد لزوجي

أجمل مسجات عيد لزوجتي

رسائل حب لعيد الأضحى

رسائل عتاب للزوج

رسائل حب و عتاب

القدر والنصيب

رسائل عتاب و لوم

كلمات عتاب

عتاب بقلبي

شفقة بالحب

رسالة عتاب

حبك وفرقاك

رسائل عتاب

معذبة القلوب

كلام حزين

لم أعد مغرمة بك