السؤال:
أنا في 26 من العمر, تقدم لخطبتي شاب, وأنا في حيرة من أمري, فهو يعمل دكتورًا في إحدى جامعات أوروبا في تدريس السلام والقضية الفلسطينية وغيرها, وهو متفوق وذو خلق, وملتزم بالصلاة وأركان الإسلام, ويرغب في العمل هناك مدة معينة لجمع المال، وأخذ الجنسية التي تسهل عليه التنقل, علمًا أن جواز سفرنا متعب جدًّا في أخذ التأشيرات حتى للدول العربية, ويقول: إنه لا ينوي البقاء لتربية الأولاد هناك, وسيحاول إيجاد فرصة عمل في إحدى الدول العربية؛ فهو واثق أنه سيحصل على عروض بعد تخرجه, وأنا ارتحت له كثيرًا, وأعجبت بهدوئه واتزانه وذكائه, وحبه للالتزام بديننا أكثر, ورغبته بالارتباط بفتاة متدينة ومثقفة, ويشجعها على استكمال تعليمها, وسألنا عنه وعن أهله - وهم صالحون - وكان يتقدم لخطبتي غيره فأرفضهم بسبب عدم الصلاة, أو التدخين, أو الخلق, أو عدم مساواتهم لي في المستوى التعليمي, وقد صليت صلاة استخارة, وكنت سأوافق لولا قراءتي في موقعكم عن خطورة السفر لأوروبا, فهل أرفض؟ مع العلم أننا نستطيع ممارسة شعائر الإسلام حتى في لبس الزي الشرعي, ولكم جزيل الشكر.

الفتوى:
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالأصل أن إقامة المسلم في بلاد الكفار ممنوعة؛ لما فيها من الخطر على دينه وأخلاقه، كما بيناه في الفتوى رقم: 2007.
لكن إذا كان المسلم يقدر على إظهار شعائر دينه في بلد من بلاد الكفار، ويأمن على نفسه الفتنة، فلا حرج عليه حينئذ في الإقامة فيه لتحصيل مصلحة دينية أو دنيوية, والزواج بالرجل الصالح فيه تحصيل لهاتين المصلحتين, وانظري الفتوى رقم: 120885.
والله أعلم.







شـــاهـــد ايـضـــا:

بقاء في الموظف في البنك الربوي لغاية فتح فرع إسلامي

حلف على القرآن على أمر وحنث فيه

كيد الشيطان للتلبيس على الإنسان حال الذكر والعبادة

المطالبة بحق الحضانة بعد إسقاطه

الاقتراض من بنك ناصر الاجتماعي

مذاهب العلماء في صلاة النافلة ماشيا في الحضر والسفر

ما يستحقه الموظف من قيمة تذكرة السفر عند اختلاف الأسعار

شرح حديث: أكلت مغافير

لا يتصور انتفاء المحبة ممن نطق بالشهادتين وعمل بمقتضاهما

اقترض من شخص بالربا وتاب ورد له الفائدة فوهبها له

التعامل مع شركات التأمين التكافلي

ينتقض الوضوء بحدث آخر غير السلس

حكم عمل طبيب في شركة (ميد غلف) للتأمين التعاوني

شرح حديث: أن ابْنَ عَمْرٍو يَأْمُرُ النِّسَاءَ إِذَا اغْتَسَلْنَ أَنْ يَنْقُضْنَ رُءُوسَهُنَّ

صفة ملك الموت عند قبض الأرواح، وشأن الأرواح في دار البرزخ

الواجب عند الخوف على النفس في حال الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

حكم بيع ألعاب الجوال

صفة وضع الأصابع في السجود، وحكم السجود بوجود حائل بين الجبهة والأرض

لا حرج في فعلك ما دام لا يخالف اللوائح الطبية للشركة

خروج الفتاة بدون إذن والدها لتلقي العلم

حكم نكاح بنت الأخت من الرضاع

حكم مبيت الزوجة في بيت الزوجية دون علم الزوج

المفاضلة بين كلمة التوحيد والاستغفار والصلاة على النبي

شروط مشروعية ضرب التأديب، وكفارة من خالف الشروط

حكم إشراك المهندس في شركة زميلا له في عمله

القول الراجح في حكم الاستمناء

طهارة وصلاة كثيرة الشك بخروج المذي

حكم قول: دعوت عليك لتعرف أن الله حق

التأويل الصحيح لمقولة: (حيثما تكون المصلحة، فثم شرع الله)

أخذ عائد ضريبي بالتحايل على شروط الاستحقاق من الغش