السؤال:
اضطررت إلى السفر بسبب عملي في مدينة أخرى في بلدي، ولكنها مدينة سياحية يأتيها الأجانب، وأنا الآن أقيم في فندق سياحي يقدم الخمر. المشكلة هي أنني لا أعلم هل يجوز لي استخدام أكواب الفندق في شرب الماء، أو العصائر، مع العلم أنها تبدو أمامي نظيفة تماما ولا أشم بها رائحة خمر، ولم أر أي أثر له. أريد معرفة ما حكم استخدامي لهذه الأكواب إن كنت أعلم أنها قد تكون استخدمت من قبل سائح آخر، وتم غسلها في الفندق ولكن شُرب فيها خمر؟

الفتوى:
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإن من القواعد المقررة عند العلماء أن الأصل في الأعيان كلها الطهارة، وهذا من يسر الإسلام وسماحته.

قال ابن تيمية: الفقهاء كلهم اتفقوا على أن الأصل في الأعيان الطهارة .اهـ. من مجموع الفتاوى.

وقال ابن سعدي:

والأصلُ في مياهنا الطهارةْ ... والأرضِ والثيابِ والحِجارةْ

فالأواني الأصل أنها طاهرة يجوز استعمالها.

جاء في الإقناع وشرحه: (وأوانيهم) أي أواني الكفار كلهم (طاهرة إن جهل حالها، حتى ما ولي عوراتهم) من الثياب كالسراويل «لأنه - صلى الله عليه وسلم - وأصحابه توضؤوا من مزادة مشركة» متفق عليه؛ لأن الأصل الطهارة فلا تزول بالشك، ولكن ما لاقى عوراتهم كالسراويل فروي عن أحمد أنه قال: أحب إلي أن يعيد إذا صلى فيه (كما لو علمت طهارتها، وكذا) حكم (ما صبغوه) أي الكفار كلهم (أو نسجوه، و) كذا (آنية مدمني الخمر) وثيابهم. اهـ.

وبهذا تعلم أن هذه الأكواب طاهرة، يجوز لك استعمالها.

والله أعلم.







شـــاهـــد ايـضـــا:

بقاء في الموظف في البنك الربوي لغاية فتح فرع إسلامي

حلف على القرآن على أمر وحنث فيه

كيد الشيطان للتلبيس على الإنسان حال الذكر والعبادة

المطالبة بحق الحضانة بعد إسقاطه

الاقتراض من بنك ناصر الاجتماعي

مذاهب العلماء في صلاة النافلة ماشيا في الحضر والسفر

ما يستحقه الموظف من قيمة تذكرة السفر عند اختلاف الأسعار

شرح حديث: أكلت مغافير

لا يتصور انتفاء المحبة ممن نطق بالشهادتين وعمل بمقتضاهما

اقترض من شخص بالربا وتاب ورد له الفائدة فوهبها له

التعامل مع شركات التأمين التكافلي

ينتقض الوضوء بحدث آخر غير السلس

حكم عمل طبيب في شركة (ميد غلف) للتأمين التعاوني

شرح حديث: أن ابْنَ عَمْرٍو يَأْمُرُ النِّسَاءَ إِذَا اغْتَسَلْنَ أَنْ يَنْقُضْنَ رُءُوسَهُنَّ

صفة ملك الموت عند قبض الأرواح، وشأن الأرواح في دار البرزخ

الواجب عند الخوف على النفس في حال الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

حكم بيع ألعاب الجوال

صفة وضع الأصابع في السجود، وحكم السجود بوجود حائل بين الجبهة والأرض

لا حرج في فعلك ما دام لا يخالف اللوائح الطبية للشركة

خروج الفتاة بدون إذن والدها لتلقي العلم

حكم نكاح بنت الأخت من الرضاع

حكم مبيت الزوجة في بيت الزوجية دون علم الزوج

المفاضلة بين كلمة التوحيد والاستغفار والصلاة على النبي

شروط مشروعية ضرب التأديب، وكفارة من خالف الشروط

حكم إشراك المهندس في شركة زميلا له في عمله

القول الراجح في حكم الاستمناء

طهارة وصلاة كثيرة الشك بخروج المذي

حكم قول: دعوت عليك لتعرف أن الله حق

التأويل الصحيح لمقولة: (حيثما تكون المصلحة، فثم شرع الله)

أخذ عائد ضريبي بالتحايل على شروط الاستحقاق من الغش